أهلًا ومرحبًا في عيادة فينشي للشعر!

يتفاعل الأشخاص الذين يعانون من أول علامات تساقط الشعر بطرق مختلفة. يتجاهل البعض الأدلة المتزايدة على الإفراط في التساقط على أمل أن المشكلة ستصلح نفسها ببساطة (خبر سيء: لن يحدث ذلك!). يغير البعض تسريحة شعرهم لإخفاء المشكلة. ثم هناك من يلجأ إلى الأدوية في محاولة لعكس تساقط الشعر. تعتبر الأدوية غير الغازية وبأسعار معقولة نسبيًا بشكل عام خط الدفاع الأول الفعال ضد تساقط الشعر.

في هذا المنشور، سنلقي نظرة على الأدوية الأكثر استخدامًا لمحاربة تساقط الشعر، بالإضافة إلى بعض تركيباتها الأكثر شيوعًا. استمر في القراءة لتتعلم المزيد!

الاثنان الكبار

يتم استخدام نوعين من الأدوية قبل كل الأدوية الأخرى ويعتبران الأكثر فعالية في علاج تساقط الشعر. هذه هي فيناسترايد ومينوكسيديل.

فيناسترايد

فيناسترايد هو دواء فموي أو موضعي يعمل عن طريق منع تحويل هرمون التستوستيرون إلى ديهدروتستوستيرون (DHT)، وهو هرمون يساهم في تساقط الشعر. تمت الموافقة عليه من قبل إدارة الأغذية والعقاقير للاستخدام في حالة الرجال فقط. يؤخذ يوميًا في شكل حبة دواء أو يوضع مباشرة على فروة الرأس، فهو فعال في إبطاء أو وقف تساقط الشعر وتعزيز نمو الشعر لدى الرجال. وجدت إحدى الدراسات أنه بعد عامين من العلاج، فإن أكثر من 80٪ من الرجال الذين يتناولون الفيناسترايد قد حافظوا على عدد شعرهم أو زادوه، مقارنة بـ 25٪ من الرجال الذين تناولوا دواءً وهميًا. بالإضافة إلى ذلك، كان لدى مجموعة فيناسترايد متوسط عدد شعر أعلى بكثير مقارنة بمجموعة الدواء الوهمي بنهاية التجربة.

يتوفر فيناسترايد بمستويات قوة مختلفة وهو جيد التحمل بشكل عام. مثل جميع الأدوية، يمكن أن يسبب آثارًا جانبية، بما في ذلك فقدان الرغبة الجنسية. لهذا السبب، يجب أن يؤخذ فقط تحت إشراف طبي.

مينوكسيديل

مثل فيناسترايد، يتوفر المينوكسيديل كدواء فموي أو موضعي. تم تطويره في الأصل واستخدامه لعلاج ارتفاع ضغط الدم، لكن الأطباء لاحظوا أن له آثارًا جانبية غير متوقعة تتمثل في تحفيز نمو الشعر. أدى ذلك إلى تطوير تركيبات موضعية من المينوكسيديل لعلاج تساقط الشعر.

يعمل المينوكسيديل عن طريق زيادة تدفق الدم إلى بصيلات الشعر، والذي بدوره يحفز نمو الشعر. الآلية الدقيقة التي يعزز من خلالها نمو الشعر غير مفهومة جيدًا، ولكن يُعتقد أنه يطيل مرحلة التنامي (النمو) لدورة الشعر ويزيد من حجم بصيلات الشعر. المينوكسيديل حاصل على موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية للاستخدام في كل من الرجال والنساء.

أثبت المينوكسيديل في الدراسات السريرية فعاليته في إبطاء أو وقف تساقط الشعر وتعزيز إعادة نمو الشعر. وجدت إحدى الدراسات، التي نُشرت في مجلة الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية في عام 2002، أنه بعد 48 أسبوعًا من العلاج، زاد عدد الشعر لدى أكثر من 60٪ من الرجال والنساء الذين يستخدمون المينوكسيديل، مقارنة بـ 40٪ من الأشخاص الذين يستخدمون دواءً وهميًا.

المينوكسيديل آمن بشكل عام وجيد التحمل، على الرغم من أنه يمكن أن يسبب آثارًا جانبية مثل تهيج فروة الرأس والحكة والجفاف. من المهم ملاحظة أنه لا ينصح باستخدام المينوكسيديل أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية، حيث إن آثاره على الجنين النامي أو الرضيع غير معروفة.

يمكن أن يستغرق كل من فيناسترايد ومينوكسيديل عدة أشهر لتحقيق نتائج ملحوظة، ويمكن أن تختلف فعاليتهما من شخص لآخر، اعتمادًا على مدى تساقط الشعر ومدته. بالإضافة إلى ذلك، يجب استخدامها بشكل مستمر للحفاظ على آثارها.

الصيغ الشعبية

يعد ماكسوجاين للنساء أحد أكثر تركيبات المينوكسيديل شيوعًا. إنه منتج موضعي لعلاج تساقط الشعر يحتوي على المكونات النشطة تشمل المينوكسيديل وحمض الأزيليك. عند استخدامه مرتين في اليوم، يمكن أن يساعد في وقف تساقط الشعر وتحفيز إعادة نمو الشعر لدى النساء اللواتي يعانين من تساقط الشعر الوراثي أو ترقق الشعر. بينما يساعد مكون المينوكسيديل في إيصال العناصر الغذائية الحيوية والأكسجين إلى بصيلات الشعر، يقلل حمض الأزيليك من الالتهاب ويساعد في الحفاظ على فروة الرأس في حالة صحية. يعمل ماكسوجاين بشكل جيد في منطقة التاج، ولكن يمكن أيضًا استخدامه بشكل فعال في علاج ترقق الجبهة.

يحاكي مكمل الشعر فيتروفيان لاين تأثيرات الفيناسترايد لأنه يساعد على منع بعض الآثار السلبية لهرمون الديهدروتستوستيرون. مصمم للرجال والنساء، كما أنه يحتوي على فيتامينات ومعادن ومستخلصات طبيعية تساهم في نمو شعر قوي وخيوط صحية. يوفر قرص واحد يوميًا من هذا المكمل جميع المغذيات الدقيقة التي تحتاجها بصيلات الشعر لإنتاج شعر صحي والمساعدة في الصحة العامة والرفاهية.

خاتمة

تختلف فعالية أدوية تساقط الشعر باختلاف الفرد ومدى تساقط الشعر ومدته والأدوية المحددة المستخدمة. فهي وسيلة دفاع فعالة ضد تساقط الشعر، خاصة في مراحله الأولى. ولكن يجب دائمًا تناول الأدوية القوية تحت إشراف طبي.

تجاهل تساقط الشعر لن يخلصك منه ولن يمنعك من القلق بشأنه. ما يمكن أن يساعدك هو استشارة مجانية مع أخصائيVinci Hair Care للعناية بالشعر. إذا كنت تعاني من مشكلة تساقط الشعر، فسنحددها ونقدم لك أنسب الخيارات لعلاجها. تواصل معنا واحجز موعدك اليوم!