أهلًا ومرحبًا في عيادة فينشي للشعر!

إنه شعور مزعج عندما تعتقد أنك تفقد شعرك. قد تكون رؤية خيوطك على الوسادة أو في حوض الاستحمام أو عالقة بين أسنان المشط أكثر من مجرد إزعاج بسيط. ولكن لا داعي للذعر! يعتبر تساقط الشعر اليومي ببساطة جزءًا من دورة نمو الشعر الطبيعية، وهذا ما قد تختبره. لكن كيف تعرف ما إذا كان ما تراه يتجاوز ذلك؟

ستلقي هذه المقالة نظرة على بعض الطرق لمعرفة ذلك!

ما الذي يعتبر عاديًا؟

بادئ ذي بدء، من المهم أن نفهم أنه من الطبيعي أن يتساقط بعض الشعر كل يوم. في الواقع، يفقد الشخص العادي حوالي 50-100 شعرة يوميًا. ومع ذلك، إذا كنت تلاحظ تساقطًا للشعر أكثر من المعتاد، أو إذا كنت ترى بقعًا صلعاء أو مناطق ترقق، فقد يكون ذلك مدعاة للقلق.

إحدى الطرق لتحديد ما إذا كنت تفقد الكثير من الشعر هي الانتباه إلى مقدار الشعر الذي يسقط أثناء الاستحمام أو على وسادتك. إذا كنت ترى كتلًا من الشعر تتساقط، أو إذا كنت مضطرًا دائمًا إلى تنظيف شعرك من الفرشاة أو المشط، فقد يكون ذلك علامة على التساقط المفرط. طريقة أخرى لمعرفة ذلك هي إلقاء نظرة على كثافة شعرك. إذا لاحظت أن شعرك أصبح أرق بشكل واضح مما كان عليه من قبل، فقد يكون ذلك أيضًا مؤشرًا على تساقط الشعر المفرط.

أنواع تساقط الشعر

هناك طريقة أخرى لتحديد ما إذا كان ما تعانيه مفرطًا أم لا وهي اكتشاف ما إذا كان ملفك الشخصي يناسب أي نوع من أنواع تساقط الشعر النموذجية. هناك عدة أنواع مختلفة، بما في ذلك الصلع النمطي للذكور والإناث، وداء الثعلبة (وهو اضطراب في المناعة الذاتية يتسبب في تساقط الشعر على شكل بقع) وتساقط الشعر الكربي (شكل مؤقت من تساقط الشعر يحدث غالبًا بسبب الإجهاد أو التغيرات الهرمونية).

يمكن أن يكون المرض والأدوية المستخدمة لعلاجه عاملاً أيضًا. العلاج الكيميائي هو المثال الكلاسيكي في هذا السياق، لكن اضطرابات الغدة الدرقية يمكن أن تؤثر على مستويات الهرمونات في الجسم ويمكن أن تؤدي أيضًا إلى تساقط الشعر. ويمكن أن يؤدي نقص التغذية، وخاصة نقص الحديد، إلى تساقط الشعر.

إذا كنت تشك في وجود مشكلة طبية تسبب تساقط شعرك، فاحجز موعدًا مع طبيبك. إذا كان تساقط شعرك مجرد عرض لمشكلة كامنة، فلن يتحسن التساقط حتى يتم حل هذه المشكلة.

هل العمر عامل؟

شيء واحد يجب مراعاته هو أن تساقط الشعر يمكن أن يكون أكثر شيوعًا بين فئات عمرية معينة وفئات سكانية معينة. على سبيل المثال، وجدت دراسة نُشرت في مجلة Journal of Investigative Dermatology في عام 2019 أن تساقط الشعر وترققه قد يكون ناتجًا عن التأثيرات المرتبطة بالعمر على وظيفة الخلايا الجذعية الظهارية لبصيلات الشعر (HFSC). هناك أيضًا تغيرات هرمونية تتعرض لها النساء أثناء انقطاع الطمث.

لهذا السبب يصبح تساقط الشعر أكثر انتشارًا مع تقدم العمر، حيث يعاني ما يصل إلى 80٪ من الرجال و 50٪ من النساء من درجة معينة من تساقط الشعر بحلول سن السبعين. بالإضافة إلى ذلك، قد تكون مجموعات معينة من السكان أكثر عرضة لتساقط الشعر بسبب عوامل وراثية أو بيئية. هناك أدلة تشير، على سبيل المثال، إلى أن الرجال السود يعانون من انخفاض معدلات الصلع الذكوري مقارنة بالرجال البيض، في حين أن الحالة غائبة إلى حد كبير بين الأمريكيين الأصليين.

العلاجات

عندما يتعلق الأمر بخيارات علاج تساقط الشعر، فهناك العديد من الخيارات المتاحة. اعتمادًا على السبب الكامن وراء تساقط الشعر ونوعه، قد تستفيد من الأدوية مثل مينوكسيديل أو فيناسترايد، أو إجراءات مثل صبغ فروة الرأس المجهري (MSP) أو البلازما الغنية بالصفائح الدموية (PRP) أو جراحة زراعة الشعر.

بالإضافة إلى ذلك، توصلت الأبحاث إلى أن النقص في بعض الفيتامينات والمعادن، مثل فيتامين د والحديد والزنك، يمكن أن يساهم في تساقط الشعر، لذلك من المهم الحفاظ على نظام غذائي ونمط حياة صحيين. يمكن أن تساعد العديد من العلاجات والمكملات الطبيعية في تعزيز نمو الشعر، مثل البيوتين، وساو بالميتو، والزيوت الأساسية مثل اللافندر وإكليل الجبل.

ذكرنا سابقًا أن تساقط الشعر الكربي يمكن أن ينجم عن نوبات من الإجهاد لفترات طويلة، لذلك إذا كنت تشعر بالضغط، فيجب عليك البحث عن طرق لإدارته بشكل بناء. توفر ممارسة الرياضة أو التأمل أو حتى العلاج طرقًا مفيدة للاسترخاء وإعادة الوضع الطبيعي!

خاتمة

في الختام، في حين أنه من الطبيعي تساقط بعض الشعر بانتظام، فإن تساقط الشعر المفرط يمكن أن يكون مدعاة للقلق. إذا كنت تلاحظ تساقطًا للشعر أكثر من المعتاد، أو إذا لاحظت مناطق ترقق أو بقع صلعاء، فقد يكون من الجيد استشارة أخصائي. يمكنه مساعدتك في تحديد ما إذا كنت تفقد الكثير من الشعر والتوصية بالعلاجات المناسبة لمساعدتك على إعادة إنماء شعرك وتعزيز ثقتك بنفسك.

يمكن لـVinci Hair Clinic المساعدة عندما يتعلق الأمر بالمحترفين، حيث نوظف بعضًا من الأفضل في هذا المجال. نحن نقدم استشارة مجانية بدون التزام لجميع عملائنا الجدد. يمكن أن يحدث هذا في إحدى عياداتنا العديدة حول العالم أو عبر الهاتف باستخدام الصور، أيًا كان ما يناسبك. تواصل معنا اليوم وحدد موعدك!